دانلود کتاب های عربی


كيف تربى أبناءك هذا الزمان؟ - کیف تربی أبناءک هذا الزمان؟

نویسنده :

من الأهمیة أن یعرف الوالدان کیف یتجاوبان برفق وحزم فی آن واحد مع مشاعر الولد ، کما ینبغی أن تکون معاملة الوالدین ثابتة علی مبادئ معینة ، فلا تمدح الیوم ابنک علی شیء زجرته بالأمس علی فعله ، ولا تزجرة إن عمل شیئاً مدحته بالأمس علی فعله ، ولا ترتکب أبداً ما تنهی طفلک عن إتیانه ، ولا یمکن للتربیة أن تتم دون حب فاحرصوا علی حب أطفالکم ولکن بحکمة ، ولیس معنی الحب أن یستولی الأطفال علی الحکم فی البیت أو المدرسة ، وإن حب رسول الله صلی الله علیه وسلم لأصحابه لم یمنعه من تکلیفهم بالواجبات وسوقهم إلی میدان الجهاد ، وانتبهوا أیها الآباء والأمهات إلی ضرورة التقلیل من التوبیخ الأوتوماتیکی وغیرالضروری ، فالطفل لیس آلة ندیرها حیث ما نشاء .استمتع بقراءة وتحمیل کتاب کیف تربی أبناءک فی هذا الزمان للکاتب حسان شمسی باشا

من الأهمية أن يعرف الوالدان كيف يتجاوبان برفق وحزم في آن واحد مع مشاعر الولد ، كما ينبغي أن تكون معاملة الوالدين ثابتة على مبادئ معينة ، فلا تمدح اليوم ابنك على شيء زجرته بالأمس على فعله ، ولا تزجرة إن عمل شيئاً مدحته بالأمس على فعله ، ولا ترتكب أبداً ما تنهى طفلك عن إتيانه ، ولا يمكن للتربية أن تتم دون حب فاحرصوا على حب أطفالكم ولكن بحكمة ، وليس معنى الحب أن يستولى الأطفال على الحكم في البيت أو المدرسة ، وإن حب رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه لم يمنعه من تكليفهم بالواجبات وسوقهم إلى ميدان الجهاد ، وانتبهوا أيها الآباء والأمهات إلى ضرورة التقليل من التوبيخ الأوتوماتيكي وغيرالضروري ، فالطفل ليس آلة نديرها حيث ما نشاء .استمتع بقراءة وتحميل كتاب كيف تربى أبناءك في هذا الزمان للكاتب حسان شمسي باشا



برای سفارش کتاب، کافی است نام و "کد کتاب" را از طریق پیامک یا تلگرام به شماره 09355621039 ارسال نمایید تا در اولین فرصت با شما تماس حاصل شود.
پنل کاربران

پنل ورود کاربران